نبذة عن الحياة والأعمال



ولد عبد اللطيف اللعبي سنة 1942 في مدينة فاس. أسس عام 1966 مجلة أنفاس التي لعبت دوراً طليعياً في تحديث الإبداع والفكر المغربيين. سُجن من أجل دفاعه عن الحرية من 1972 إلى 1980، وانتقل سنة 1985 إلى فرنسا حيث يقيم إلى حد الآن.

تتوزع أعماله ما بين الشعر والرواية والمسرح وكتب الأطفال والدراسات حول الثقافة والسياسة، وترجمت إلى كثير من اللغات.

ترجم إلى الفرنسية عدداً من الشعراء والروائيين العرب من ضمنهم محمود درويش، سميح القاسم، عبد الوهاب البياتي، محمد الماغوط، حنى مينه، غسان كنفاني، قاسم حداد، سعدي يوسف... كما أنجز أنطلوجية خاصة بالشعر الفلسطيني المعاصر، وأخرى بالشعر المغربي منذ الاستقلال.

نال على أعماله الشعرية عدة جوائز دولية، آخرها جائزة غونكور الفرنسية لعام 2009.

لقد دأبت دار ورد الدمشقية منذ سنتين على نشر الأعمال الكاملة للمؤلف مترجمة إلى العربية وأصدرت منها حتى الآن العناوين التالية: مجنون الأمل، تجاعيد الأسد، قاع الخابية، شاعر يمر (روايات)، يوميات قلعة المنفى (رسائل السجن)، القراءة العاشقة (حوارات) والأعمال الشعرية (الجزء الأول).


http://www.laabi.net